p

بعد زواج 66 عاماً.. يفارقان الحياة في يوم واحد (قصة حقيقة رائعة )



عاش زوجان أميركيان معاً طوال قرابة 66 سنة، وحتى الموت لم يتمكن من تفريقهما إذ انهما توفيا في يوم واحد بفارق 11 ساعة فقط.


وأفادت صحيفة “ذي دايتون دايلي نيوز” الأميركية، أن قصة حب هارولد، وروث كناب، تجلت في حياتهما ووفاتهما معاً.

ونقلت عن أقارب الزوجين قولهما إن علاقتهما القوية استمرت طوال زواجهما الذي دام 66 سنة، وهما لم يفترقا حتى في مماتهما إذ انهما توفيا في غرفة واحدة بأحد دور المسنين بفارق 11 ساعة.



ولفتت الصحيفة إلى أن الزوجة أحبت زوجها يوم كانا صغيرين، لكن علاقتهما لم تبدأ إلا بعدما اخذا يتبادلان الرسائل خلال خدمة هارولد كناب، في المانيا خلال الحرب العالمية الثانية.

وأشارت إلى أن الزوجة كانت تتبجح دائماً بأنها عملت على إيقاعه في حبها بعد العودة من الحرب فتزوجا وكان زواجهما متيناً.

وتوفي الزوجان في يوم واحد قبل أيام معدودة من ذكرى زواجهما الـ66.

وقالت الإبنة مارغريت كناب، إن والدها حرص على عدم مفارقة والدتها بعد وفاتها وبقي معها في غرفة واحدة حتى بدآ رحلة جديدة معاً.


فيما ذكرت إبنة أخرى، أن ما بين والديها كان بالفعل قصة حب، مؤكدة أنهما كانا ملتزمين ومخلصين لبعضهما ولم يكن أحد منهما يذهب إلى أي مكان من دون الآخر.

مشاركة