p

أرادوا تفتيش الطالبات في كلية البنات ، فكانت المفاجئة الصادمة !!

 
في إحدى كليات البنات في دولة عربية قررت إدارة الكلية عمل حملة تفتيش لضبط كافة المخالفات وإخراجها ومحاسبة فاعلتها كرسائل الحب والسجائر وغيرها من المخالفات في الكليات وبدأ التفتيش

وتجول المفتشات بين غرف الكلية وكن الطالبات يعطين حقائبهم للمفتشات بكل أريحية
ويقمن المفتشات باستكشاف محتويات الحقيبة 
وظل الأمر على ما يرام حتى وصلوا للقاعة الأخيرة في الكلية
وبدؤوا بتفتيش الحقائب وعندما وصلوا لهذه الطالبة 
التي كانت تجلس آخر القاعة وتحضن حقيبتها 
شعرن بأن هناك أمر خطر في داخل تلك الحقيبة
فطلبن من هذه الفتاة أن تقوم بإعطائهم حقيبتها ليرون ما فيها
فرفضت رفضاً قاطعاً وهناك تجمعت المفتشات حول الفتاة
يطالبن منها أن تعطيهم الحقيبة بهدوء دون أي مشاكل 
ولكن الفتاة كانت تأبى ذلك وتصرخ وتبكي حتى لا تؤخذ حقيبتها
فغضبت المفتشات وأحلن هذه الطالبة لمديرة الكلية
وهناك تطور الأمر فقد جلسن مع المديرة ليرون ما تخبئ هذه الفتاة 
في حقيبتها التي تخاف أن تفتحها فتفضح أمرها
فبدأت مديرة الكلية بتهدأة الفتاة 
ووعدها أن لا يفضح أمرها وأنهم لن يمسوها بأذى 
وهنالك تركت تلك الفتاة المديرة تفتح الحقيبة
فوجدت المديرة في الحقيبة بقايا طعام طالبات الكلية
فاستغربت تلك المديرة وسألت عن الأمر 
فأخبرتها الفتاة أنها تجمع بقايا طعام طالبات الكلية
لتوفر لأهلها لقمة يأكلونها عند عودتها للبيت
حيث لا يجدون ما يأكلونه على طعام الغذاء 
وأنها لم ترد أن تظهر ذلك أمام الطلاب حتى لا تحرج نفسها والمفتشات 
هنا بدأت المديرة والمفتشات يبكين بحرقة أمام هذه الفتاة الخجولة
* هذه قصة حقيقية كفيلة بأن تجعلنا نزيل الظن السيء من الناس فهذه الفتاة رفضت أن تفتح حقيبتها لكي لا تحرج نفسها وغيرها رغم أن وضعها يستحق أن ينظر الجميع لها ليساعدها وأهلها 
* هذه القصة تجعلنا ندرك يقينا أن هناك أناس فقراء بيننا يجب أن نراقبهم ونساعدهم دون أن يطلبوا منا فعفتهم تمنعهم فلو كشف الله جدران بيوتهم لرأينا مناظر تبكي العيون وتدمي القلوب
قال تعالى " لِلْفُقَرَاءِ الَّذِينَ أُحْصِرُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ لَا يَسْتَطِيعُونَ ضَرْبًا فِي الْأَرْضِ يَحْسَبُهُمُ الْجَاهِلُ أَغْنِيَاءَ مِنَ التَّعَفُّفِ تَعْرِفُهُم بِسِيمَاهُمْ لَا يَسْأَلُونَ النَّاسَ إِلْحَافًا ۗ وَمَا تُنفِقُوا مِنْ خَيْرٍ فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَلِيمٌ (273) "

مشاركة